التخطي إلى المحتوى

نفذت مديرية الشؤون الصحية بالشرقية ، بإشراف الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة، قافلة طبية علاجية شاملة بقرية شنبارة الميمونة التابعة لمركز الزقازيق، والتي أستمرت لمدة يومان، وتم إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية اللازمة وإتباع أساليب مكافحة العدوي، والتأكيد علي أعمال التطهير والتعقيم بجميع العيادات بالقافلة الطبية، حفاظا علي صحة وسلامة المواطنين والأطقم الطبية، وذلك في إطار مبادرة رئيس الجمهورية “حياة كريمة”، لتقديم خدمة طبية متميزة للمواطنين وخاصة بالأماكن النائية.

إشتملت القافلة على العديد من التخصصات الطبية منها “الباطنة، الجراحة العامة، القلب، العظام، الأطفال، النساء والتوليد، الأسنان، جلدية وتناسلية، تنظيم أسرة، أنف وأذن” كما تم إجراء الفحوصات المعملية والكشف المبكر لأمراض السكر والضغط، وقامت القافلة خلال اليومين بتوقيع الكشف الطبي المجاني علي ١٣٢١ مريض من أهالي القرية، وتم صرف العلاج اللازم لهم، وتحويل ٤ حالات تحتاج لإجراء عمليات جراحية للمستشفيات التابعة للمديرية، كما تم عمل جلسات توعية صحية وتثقيفية لأهالي القرية لتوعيتهم من إنتشار الأمراض الفيروسية، فضلا عن عقد ندوات عن الكشف المبكر لأورام الثدي وطرق الفحص الذاتي للثدي، ودعم صحة الأم والجنين، وغيرها.

وقدم وكيل الوزارة الشكر لمنسق القوافل العلاجية، وجميع الفرق الطبية وجميع المشاركين في هذا العمل لخدمة المرضي والمواطنين بمحافظة الشرقية.