التخطي إلى المحتوى

شنت الإعلامية بسمة وهبة هجوماً حاداً على الداعية عبدالله رشدي، وذلك بعد انتقاده لبطل مستر أولمبيا بيج رامي، وبأن لعبة كمال الأجسام حرام.

وقالت بسمة وهبة خلال برنامجها 90 دقيقة، المذاع عبر شاشة المحور، الثلاثاء، إن عبدالله رشدي وغيره من رؤساء العكننة مصرون أن يستكموا دور الإخوان في استخدام الدين من خلال فتاوى تحرم كل شئ بدون شرح، وذلك بهدف ركوب الترند.

وأضافت أن عبدالله رشدي أصبح متخصص في الفتاوى المثيرة للجدل وبيدور على الترند وبيجري عليه، حتى أصبح متخصص فن ورياضة والعكننة على المصريين.

وأشارت إلى أنه نفس الداعية اللى طلع يقلل من إنجاز لاعبات الإسكواش، مثل نور الشربينى، وفريدة عثمان وساب كل حاجة في الرياضة وانتصاراتها وركز مع اللبس الشرعى، بالإضافة لمهاجمته لمحمد صلاح أيضا.

كان عبدالله رشدي حرم المشاركة في بطولات كمال الأجسام، بالتزامن مع فوز «بيج رامي» بمستر أولمبيا.

ونشر تغريدة على حسابه على «توتير»، كتبه فيها :«مارس من الرياضة ما شئت دون أن تخرق ضوابطَ الشرع الشريف.