التخطي إلى المحتوى
طفل الزمالك الباكي يكشف كواليس حواره مع أفشة: «أهداني قميصه ومنحني أمل التتويج بالدوري»

كشف معاذ الطفل الزملكاوي، الذي حصل قميص محمد مجدي أفشة لاعب الأهلي، بعد بكاءه في مباراة القمة التي أقيمت الجمعة الماضية، وانتهت بفوز الأهلي بخمسة أهداف مقابل ثلاثة.

وقال الطفل الزملكاوي خلال لقاء مع أسامة عيد مراسل برنامج «الماتش» الذي يقدمه الإعلامي هاني حتحوت على قناة «صدى البلد»، إنه بكى بعد الهدف الثاني للأهلي، خاصة وأنه جاء بعد دقائق من الهدف الأول، مضيفًا «بقرأ قرآن دايمًا قبل ماتشات الزمالك علشان يفرح الملايين وبالتحديد مباراة الأهلي التي ينتظرها الجمهور من أجل الفرحة».

واستطرد الطفل معاذ، أن أفشة لاعب الأهلي عندما لاحظ بكاءه ذهب إليه لمواساته وتحفيزه ببعض العبارات التي كان أبرزها أن مشوار الدوري ما زال طويلًا، مضيفًا «لما أفشة كلمني أعطاني أمل بأن الزمالك سيفوز بالدوري باللاعبين الرجال المتواجدين بالفريق».

وواصل حديثه، أنه يلعب في نادي الزمالك منذ 6 سنوات، في مركز حارس المرمى، ويعتبر محمد عواد حارسه المفضل، متابعًا «الجماهير ورايا كانت بتهتف 6-1 وحسيت وقتها إن الزمالك هيتعادل لكن مفيش نصيب».

وتابع «نفسي أفوز مع الزمالك ببطولة إفريقيا، وأكرم توفيق هو اللاعب المفضل بالنسبة لي لأنه لاعب راجل وأتمنى أن يرتدي قميص الزمالك يومًا ما، بينما أشرف بن شرقي أتمنى أن يعود لمستواه ويجدد مع الفريق الذي صنع اسمه وتحمله في في بداية مشواره مع الفريق».

واختتم معاذ الشهير بالطفل الباكي في مباراة القمة «إذا عرض على الزمالك اللعب في وقت كان يمر فيه بأزمة مالية سأتنازل عن كل مستحقاتي من أجل مساعدته في الخروج منها».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *