التخطي إلى المحتوى
قصة اللقاح الإجباري في السعودية 2022 عودة الدراسة الحضورية للإبتدائي تتسبب في غياب جماعي
قصة اللقاح الإجباري في السعودية 2022 عودة الدراسة الحضورية للإبتدائي تتسبب في غياب جماعي

قصة اللقاح الإجباري في السعودية 2022.. خلال الساعات القليلة الماضية شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية جدلا واسعا حول حملات مقاطعة عودة الدراسة الحضورية لطلاب المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال في المدارس الحكومية والأهلية، وذلك بعد أن أعلنت وزارة التعليم السعودية عن قرارها الأخير بحضور الطلاب في المدارس، مع استمرار التعليم الالكتروني عن بعد عبر منصة مدرستي للطلاب الذين تمنعهم أي ظروف صحية ولمزيد من التفاصيل تابعوا التقرير التالي.

عودة الدراسة الحضورية للابتدائية

تم نفي ما يتم تداوله حول حقيقة تعطيل أو تعليق الدراسة في المملكة العربية السعودية بسبب انتشار متحور كورونا الجديد،  لذلك أعلنت أسر الطلاب عدم السماح لأطفالهم بحضور المدارس، وذلك خوفا على صحتهم، وأشار أحد الآباء أنه حتى وأن كان الطفل سيتأخر عام في الدراسة فلا أحد مستعد للمغامرة بصحة أطفاله وزجهم للإصابة بالمرض اللعين ، ومن الواضح أن الكثير من أولياء الأمور   لديهم مخاوف من حملة التطعيم الإجباري للأطفال في المدارس، ويرون أن اللقاحات لا تفيد بشيء وخاصة أنه معظم من تعاطوا اللقاحات أصيبوا بالفيروس بالفعل بل والبعض تمكن منهم الفيروس رغم التطعيم

الجدير بالذكر أن ماأثار المزيد من القلق أنه قد سجلت حالات فعلية لوفاة للأطفال بعد التطعيم في بعض الدول، إذ يسبب اللقاح أضراراً بالغة بالرئة وربما تسبب الوفاة لدى الأطفال .

تفاصيل قصة اللقاح الإجباري في السعودية

وفي هذا الصدد تفاعل الألاف من رواد التواصل الاجتماعي في المملكة العربية  السعودية في هاشتاج ” غياب جماعي للابتدائي، مؤكدين عدم السماح  لأطفالهم بالحضور إلى  للمدارس في 23/1/2022 ، حسب ما أعلنته وزارة التعليم السعودية مهما كانت العقوبات لذلك، فصحة وحياة أطفالهم أهم من أي شيء وما زاد مخاوف الكثير من أولياء الأمور في المملكة هو تلميح السلطات السعودية عن تطبيق نظام التطعيم الإجباري للأطفال دون الرجوع لموافقة ولي الأمر وذلك تغليباً للمصلحة العامة للحد من تفشي فيروس كورونا ومتحوره الجديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *