التخطي إلى المحتوى
أعراض النكاف عند الأطفال والكبار وكيفية علاج التهابات الغدة النكافية في المنزل
أعراض النكاف عند الأطفال والكبار وكيفية علاج التهابات الغدة النكافية في المنزل

انتشر مرض النكاف أو إلتهاب الغدة النكافية مرض علي نطاق واسع خلال الأيام القليلة الماضية، هو مرض فيروسي معدي يسبب عدوى تسبب تورم إحدى الغدد النكفية أو كليهما (الغدد المسؤولة عن إفراز اللعاب) الموجودة بالقرب من الأذنين، حيث تتورم الرقبة والخدين، مما يسبب ألمًا شديدًا عند مضغ الطعام أو بلعه. يصيب المرض الأطفال عادة.

عدوي الإصابة بمرض النكاف

ينتقل فيروس النكاف بسهولة من شخص لآخر من خلال قطرات اللعاب المصابة (عندما يسعل الشخص أو يعطس ، أو من خلال الألعاب أو الأدوات). الشخص المصاب معدي بشدة قبل حوالي 3 أيام من ظهور التورم، وحتى 9 أيام بعد ذلك.

مضاعفات فيروس النكاف

المضاعفات: على الرغم من ندرتها ، يمكن أن يؤدي النكاف إلى بعض المضاعفات:

  • إلتهاب السحايا: يمكن أن تحدث إذا انتشرت العدوى عبر مجرى الدم ثم إلى الجهاز العصبي (حوالي 5٪ من حالات النكاف).
  • إلتهاب البنكرياس.
  • عدوى في الخصيتين (إلتهاب الخصية) لدى الشباب في سن البلوغ.
  • الصمم: على الرغم من ندرته الشديدة ، يمكن أن يسبب النكاف صممًا دائمًا في إحدى الأذنين أو كلتيهما.

أعراض النكاف عند الأطفال والكبار

الأعراض تظهر أعراض النكاف عادة بعد 2 إلى 3 أسابيع من التعرض للفيروس. يعاني بعض الأشخاص من أعراض قليلة أو معدومة للمرض:

  • الحمى .
  • الصداع.
  • تورم في واحدة أو أكثر من الغدد الموجودة بالقرب من الفك ، مما يسبب تورم الخدين.
  • ألم عند بلع الطعام أو مضغه.
  • التعب.
  • فقدان الشهية.
  • ألم في الأذنين أو العضلات.

وتعد بعض الأعراض علامة على حدوث مضاعفات يمكن أن تكون خطيرة:

  • حمى تصل إلى 40 درجة مئوية.
  • تصلب في الرقبة.
  • نوبات تشنج.
  • دوار.
  • صداع حاد.
  • وجع البطن.
  • انتفاخ أو إيلام في إحدى الخصيتين أو كليهما.

علاج التهابات الغدة النكافية

يعتبر العلاج في معظم الحالات يشفى المرض من تلقاء نفسه بعد حوالي أسبوعين ولا يتطلب التدخل، ومع ذلك من الممكن تخفيف أعراض معينة مثل الألم أو الحمى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *