التخطي إلى المحتوى
ظهور أول عملة بلاستيكية من البنك المركزي وطلب جماهيري بإضافة إنسانية جديدة إليها

أول احتفالية للشعب المصري منذ أسبوع بعد ظهور أول عملة بلاستيكية، وهي ال 10 جنيهات، وهي مصنوعة من البوليمر الذي يكون ضد المياة ضد إتلاف الورق بأنها تعيش عمر طويل وتداولت بين المواطنين وكان بمزيد من السعادة والفرح بينهم، حيث أنهم وجدوا تصميم جمالي وهذه القدره على إبقاء هذه النسخة لمدة طويلة عن النسخة القديمة، حيث قرر البنك المركزي يطرح فئه العشرة جنيه على البلاستيكية البوليمر، والتي يتم إنتاجها عن طريق البنك في العالم الموجودة في دار الطباعة في العاصمة الإدارية، حيث أنها أكدت بعدم إلغاء الفئة السابقة واستمرار هذه العملة وتداولها.

العشرة جنيه الجديدة

أعلن البنك المركزي يطرح ال 10 جنيه الجديدة، وهي عملة مصنوعة من البوليمر، حيث انها تمت بتطبيق سياسة النقد النظيف، حيث أنها رفعت من جودة أوراق النقد التي تتداول في السوق فهي تعتبر تخفيض تكلفة الطباعة وأوراق النقد الخاصه بها مع استمرار تداول الفئات الأكثر على المدى البعيد نظرا لطول عمر هذه الورقة من البوليمر عن الورقية والتي تتماشى مع برنامج التنمية في الدولة عن طريق رؤية مصر 2030.

شكل مبهر و خامة قوية

هذه الورقة غير قابلة للقطع أو التكسير أو للطي فهي تعتبر ضد الماء وضد التلف وتعيش عمر طوي ال 10 جنيهات الجديدة، تكون مبهرة للغاية في كل تفاصيلها لأنها صنعت من ماده البوليمر، ومنقوش عليها صور فرعونية ،وصور لمسجد الفتاح العليم الذي يوجد بالعاصمة الإدارية فهي عملة بلاستيكية جديدة، حيث أنها تحمل رسومات تمزج بين التاريخ المصري القديم والحاضر رسم الفرعونية ومسجد الفتاح العليم.

حيث انها قامت بتصريحات تلفزيونية بأن العملات البلاستيكية لها عدة فوائد، فهي مصنوعة من مواد صديقة للبيئة ولا يوجد ضرر فيها حيث أن المركز البنك المركزي استخدم هذه العملة في منظمة العالمية لتفيد 19 لأن العملات الورقيه تكون بشكل كبير ناقلة للفيروسات.

إضافة إنسانية مطلوبة

بعد الاهتمامات الأخيرة لتوليد الدولة المصرية كل الفئات وكان على رأسهم ذوي الاحتياجات الخاصة والمكفوفين كانت عبر من التواصل الإجتماعي حيث تم طرح هذه الفئة البلاستيكية، وكان عليها طريقة وهو أمر سهلا لديهم بسبب جودة وخامته هذه العملة المصنوعة من البوليمر، وستجد على المكفوفين بسهوله تداولها، وستصبح ولافتة أفضل مع الحكومة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *