التخطي إلى المحتوى
4 أوقات تستجاب فيها الدعوات ولا ترد “خير الدعاء يوم عرفة” أفضل وقت في يوم عرفة

أفضل وقت للتسول يوم عرفات .. يوم عرفات كله عظيم ويبدأ من الفجر التاسع من ذي الحجة وينتهي بغروب اليوم التاسع من ذي الحجة ويوم عرفات عظيم و الله سبحانه وتعالى أقسم به مبيناً نعمته وعلوه ، وأن أفضل أوقاته على الإطلاق هو عشية ذلك اليوم المبارك ، عندما ينزل الله إلى السماء السفلى على نحو يليق جلالته وتعظيمه ، يقترب منه. وينظر في أسئلتهم وحاجاتهم ، ويشهد على قربهم وذلهم له ، ويتفاخر به إلى ملائكته ، فيقول – تلك الصلاة وسلام الله -: يتباهى بها للملائكة ، ويقول : ماذا يريد هؤلاء الناس؟

أفضل وقت في يوم عرفة

يوم عرفة هو التاسع من شهر ذي الحجة ، وفيه أحاديث كثيرة في صيام يوم عرفة ، ويستحب صيامه لغير الحجاج باتفاق المحامين. . حث الله على الدعاء والاستغفار والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

1- الدعاء مستجاب دبر الصلوات المكتوبات

الدعاء مستجاب دبر الصلوات المكتوبات وفي حديث أبي أمامة «قيل يا رسول الله أي الدعاء أسمع؟ قال جوف الليل الآخر، ودبر الصلوات المكتوبات» رواه الترمذي (3499)، والدعاء مستجاب أيضًا بين الأذان والإقامة فقد صح عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: «لا يرد الدعاء بين الأذان والإقامة» رواه أبو داود.

2 –  من أوقات استجابة الدعاء : الدعاء مستجاب عند الأذان

الدعاء مستجاب عند النداء للصلوات المكتوبة، كما في حديث سهل بن سعد مرفوعًا: «اثنتان لا تردان، أو قلما تردان الدعاء عند النداء وعند البأس حين يلحم بعضهم بعضًا» رواه أبوداود.

3- الدعاء يستجاب في السجود: كما يستجاب أيضا في السجود قال صلى الله عليه وسلم: «أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء» رواه مسلم (482).

4- الدعاء مستجاب بعد هذا الذكروعند الدعاء بـ«لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين»، وقد صح عنه -صلى الله عليه وسلم-: أنه قال: «دعوة ذي النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، لم يدع بها رجل مسلم في شيء قط إلا استجاب الله له».

5- الدعاء مستجاب عند عيادة المريض إن الدعاء مستجاب عند عيادة المريض، فقد أخرج مسلم (919) عن أم سلمة رضي الله عنها أنها قالت: قال صلى الله عليه وسلم: «إذا حضرتم المريض فقولوا خيرًا فإن الملائكة يؤمنون على ما تقولون، قالت: فلما مات أبو سلمة أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: إن أبا سلمة قد مات، فقال لي: قولي: اللهم اغفر لي وله وأعقبني منه عقبى حسنة” قالت: فقلت فأعقبني الله من هو خير لي منه، محمدًا صلى الله عليه وسلم».

6 و7- :دعاء الوالد لولده مستجاب – أي: لنفعه – ودعاء الصائم في يوم صيامه ودعوة المسافر فقد صح عن نبينا صلى الله عليه وسلم أنه قال: «ثلاث دعوات لا ترد: دعوة الوالد لولده، ودعوة الصائم ودعوة المسافر» رواه البيهقي وهو في صحيح الجامع (2032) وفي الصحيحة (1797)، كما أن دعوة الوالد على ولده مستجابة – أي : لضرره – ففي الحديث الصحيح: “ثلاث دعوات مستجابات: دعوة المظلوم، ودعوة المسافر، ودعوة الوالد على ولده” رواه الترمذي (1905).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *