التخطي إلى المحتوى
هل ليفاندوفسكي الأقرب للفوز بالكرة الذهبية؟

تمكن اللاعب البولندي روبرت ليفاندوفسكي نجم نادي بايرن ميونخ الألماني، من قيادة فريقه للفوز على فريق بنفيكا البرتغالي بنتيجة 5-2، في الجولة الرابعة من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا، والتأهل إلى دور الـ 16 من البطولة.

أحرز ليفاندوفسكي 3 أهداف (هاتريك) أمام منافسه بنفيكا، ليستطيع تخطي رقم الأسطورة جيرد مولر، ويصبح الهداف التاريخي للعملاق البافاري في البطولات الأوروبية برصيد 65 هدف، بينما مولر 62 هدف.

ويحتل ليفاندوفسكي صدارة هدافي دوري أبطال أوروبا برصيد 8 أهداف، وتخطي رقم محمد صلاح الذي يمتلك 5 أهداف، أما على المستوى المحلي، ليفاندوفسكي تصدر قائمة هدافي البوندسليجا برصيد 12 هدف.

أستطاع النجم البولندي أن يثبت للعالم بأكمله إنه من أحد أفضل لاعبي العالم، وهو المرشح الأقوى للفوز بالكرة الذهبية لعام 2021، لما قدمه من إنجازات وتتويج ببطولات مع البايرن، أو تحقيق أرقام فردية له، وظهرت تسريبات تفيد بفوزه بالبالون دور، وذلك بعد ما أُلغيت العام الماضي.

لماذا يستحق ليفاندوفسكي الفوز بالكرة الذهبية؟

يعد موسم 2019-2020، موسم اكتسح فيه العملاق البافاري بايرن ميونخ أوروبا، حيث كان واحدًا من أعظم أعوام البايرن، حصد فيه 5 ألقاب، ليتربع على عرش الكرة الأوروبية بقيادة الألماني هانز فليك مدرب بايرن ميونخ، حيث أعاد البايرن لتصدر البوندسليجا، وأنهى الموسم برصيد 82 نقطة، وبفارق 13 نقطة عن الوصيف.

كان صاحب الـ 33 عام، هو هداف أغلب بطولات البايرن، تصدر هدافي الدوري الألماني برصيد 34 هدف، وهداف بطولة دور أبطال أوروبا برصيد 15 هدف، لكنه لم يتوج بالكرة الذهبية العام الماضي، بعد أن أعلنت فرانس فوتول عن إلغاء الجائزة لهذا العام، وكانت بمثابة صفعة للنجم البولندي.

حقق ليفاندوفسكي الثلاثية التاريخية مع فريقه، الفوز بالدوري الألماني، وكأس ألمانيا، والسوبر الألماني، وعلى الناحية الأوروبية توج بالسوبر الأوروبي، ودوري أبطال أوروبا.

لم يكتف نجم البافاري بالبطولات الجماعية، لكنه على صعيد الإنجازات الفردية، حصد البولندي ليفاندوفسكي جائزة أفضل لاعب في العالم متفوقًا على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، ونجم برشلونة السابق ليونيل ميسي.

لم يحبط ليفاندوفسكي بعد حجب جائزة الكرة الذهبية، لكنه واصل إنجازاته في موسم 2020-2021، حيث خاص 91 مباراة سجل خلالها 103، مع البايرن ومنتخب بلاده بولندا، وحصد لقب هداف البوندسليجا في هذا الموسم برصيد 41 هدف بفارق كبير عن منافسه أندريا سيلفيا لاعب إنترخت فرانكفورت الذي سجل 28 هدف. وفاز ليفاندوفسكي بجائزة هداف الدوري الألماني للمرة السادسة في تاريخه، مع أقتراب تحطيم رقم جيرد مولر الذي فاز بها 7 مرات في تاريخ البوندسليجا.

ووصل ليفاندوفسكي في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم 2021-2022 إلى الهدف رقم 6، متفوقًا على المصري محمد صلاح الذي في رصيده 5 أهداف. فمن غير ليفاندوفسكي يستحق الفوز بالكرة الذهبية بجدارة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.