التخطي إلى المحتوى
تعرف علي .. سبب قتل ايمان رشيد الطالبة الاردنية فيديو مقتل طالبة في الاردن الاصلي
من هي إيمان ارشيد قتيلة جامعة العلوم التطبيقية بالأردن

سبب مقتل الطالبة الأردنية إيمان رشيد بعد أيام قليلة، حيث قُتلت نيرة أشرف على يد زملائها أمام بوابة توشكى بجامعة المنصورة لأنها رفضت الزواج منه وقرر الانتقام لها وطعنتها بسلاح أبيض كما حدث. سافرت من منزلها بالمحلة إلى جامعة المنصورة لأداء امتحاناتها النهائية.، حتى موقع الطوارئ الخاص بنا خبر مقتل إيمان رشيد الطالبة في المدرسة الأردنية للعلوم التطبيقية سرعان ما بدأ الحديث عن سبب القتل وإفشاءه، فسنقدم لكم الآن كل المعلومات الجديدة؟

من هي الطالبة إيمان رشيد

فور الإعلان عن مقتل طالبة في إحدى الجامعات الخاصة في المملكة الأردنية الهاشمية، أطلق رواد موقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ لتعريف الجريمة وإجبار الأجهزة الأمنية على التحقيق في الحادث، خاصة منذ الفتاة. أطلقت عليها الرصاص الحي، فأدخلت السلاح إلى الجامعات، وهو ما يخالف جميع قوانين التعليم.

من خلال تتبع العلامات خلال الساعات القليلة الماضية، تم التعرف على الطالبة إيمان مؤيد راشد، طالبة تمريض في السنة الأولى في كلية التمريض، دون سن 18.

سبب قتل ايمان رشيد الطالبة الاردنية

كشفت التحقيقات التي أجرتها الأجهزة الأمنية في عمان أن الطالبة إيمان رشيد تلقت تهديدات كثيرة من شبان المجرمين سأتحدث معك، إذا كان الأمر كذلك فماذا؟ قبلي سأقتلك مثلما قتل المصريون تلك الفتاة اليوم. ”

رسالة تهديد بأن الشاب كان يطارد فتاة العلوم التطبيقية وأنها كانت تهرب منه شجعه على تهديدها بالقتل حيث قتل الطالب المصري زميلته نيرة أشرف لكنها لم تستمع لتهديداته وذهبت إليها. الجامعة لإنهاء دراستها، لكنه أطلق عليها الرصاص في حالة طوارئ.

من هو قاتل ايمان رشيد

بدأ العديد من المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي بالبحث عن مقاطع فيديو وصور التقطت أثناء مقتل إيمان مؤيد راشد، طالبة العلوم التطبيقية، على أمل العثور على أدلة من شأنها التعرف على الجاني، لكنها ما زالت مجهولة حتى الآن.

وقالت مصادر أمنية بالمدرسة إن الشاب دخل المدرسة متنكرا بملابس لإخفاء هويته وقالت إنه هرب وإن قوات الأمن في المملكة تلاحقه وتحاول العثور عليه.

فيديو مقتل طالبة في الاردن الاصلي

أنشأ طلاب الجامعة التطبيقية هاشتاغ على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك بعنوان “تنفيذ قاتلي التطبيقات”، في إشارة إلى سرعة اعتقال ومعاقبة أشد الطلاب قسوة، خاصة عندما كان يلاحق الطلاب إيمان ويهددها بالقتل كما فعل المنصورة. الطالبة نائلة اشرف.

وقال شهود إن القاتل أطلق خمس رصاصات في الهواء بينما كانت إيمان في الكلية سقطت إحداها في رأسها وتوفيت في مكان الحادث.