التخطي إلى المحتوى
انخفاض في أسعار السلع الغذائية

نتحدث اليوم عن انخفاض في أسعار السلع الغذائية، حيث كشفت بعض المصادر داخل الشعبة العامة التابعة للمواد الغذائية أنه حين يتم انخفاض أسعار كافة السلع الغذائية بشكل أساسي فإن ذلك يعود إلى حدوث انخفاض أيضاً في السوق العالمية وذلك ما سوف نوضح لكم من خلال هذا المقال.

انخفاض في أسعار السلع الغذائية

يبدو انخفاض أسعار المواد الغذائية في سعر الأرز حيث انخفض بنسبة 1,000 جنيه حتى وصل سعره إلى 11,000 جنيه و14,000 جنيه، ويتوقع الخبراء أنه سوف يستمر في هذا الانخفاض الذي يعود إلى قدوم الأرز المستورد، أما عن أسعار زيت فول الصويا فإنه انخفض أيضًا حتى وصل إلى 700 جنيه ولا ننسى أسعار السكر التي انخفضت أيضاً بقيمة 250 جنيه مصري، كما انخفض أيضاً سعر النفط بشكل عالمي حتى وصل هذا الانخفاض إلى قيمة 700 جنيه ليسجل بذلك 31,100 جنيه بدلاً من سعره السابق.

كما قام عضو في الشعوب العامة التابعة للمواد الغذائية بالكشف عن انخفاض السعر العام لكيلو الأرز والذي من المفترض أن يقل بنسبة جنيه واحد وذلك وفقًا لنوعيته كما اعلن ايضا على احتمالية انخفاض سعر عبوة الزيت بقيمة اثنين جنيه أما عن السكر فقد انخفض سعر الكيلو به بنسبة ربع جنيه، ولذلك دعى التجار وكذلك المنتجين لخفض تلك الأسعار في حالة انخفاضها بشكل عالمي أيضاً.

صرف السلع وفارق نقاط الخبز

بعد الكشف عن انخفاض الأسعار الخاصة بالسلع الغذائية الأساسية نستطيع الحديث أيضا في سياق آخر حيث قامت النقابة العامة التابعة لبقائي التوريد بالكشف عن إمكانية توزيع جميع السلع التي تم دعمها بصورة منتظمة على جميع من يحمل البطاقات دون وجود أي تغيير كما أنها نفت وجود الشائعات التي تدور حول احتمالية إلغاء فارق نقاط الخبز.

كما أعلن رئيس نقابة التموينات أيضا عن حقيقة صرف البضائع في كافة منافذ الصرافة لمن يحمل البطاقات وذلك وفقا لقيمة الدعم التي تقدر بقيمة 50 جنيه لكل فرد بقيمة 25 جنيه إذا زاد عدد الأشخاص عن أربعة أفراد وذلك يكون بالإضافة إلى عدد البضائع التي يصرفها المستخدم وفقا لتوفير ما يتم استهلاكه في الخبز.