التخطي إلى المحتوى
مناشدات كويتية لدعم علاج مساعدة الطفل براك الشمري في السعودية
مناشدات كويتية لدعم علاج مساعدة الطفل براك الشمري في السعودية

تقدم العديد من المواطنين بمناشدات عدة تفيد النداء بعلاج ومساعدة الطفل براك الشمري في دولة الكويت، حيث يبلغ الطفل براك حسين من العمر 4 أعوام، يعاني من انحناء حاد في العمود الفقري أدى إلى تأثر عضلة القلب بشكل كبير، وسرعان ما تدهورت حالته الصحية وتوقف للقلب عدة مرات وضيق في التنفس، مما أدى إلى انتفاضة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي داخل دولة الكويت، تدعو إلى إنقاذ حالة الطفل، خاصة بعد أن رفضت مستشفى الحرس الوطني داخل المملكة السعودية استقباله والعمل بالخطوات الموجه إليها لاعانتة، على اعتبار أنها جهة غير حكومية.

مساعدة الطفل براك  حسين الشمري

قام مجموعة من رواد منصات التواصل في الكويت بتدشين عدة رسوم على منصة تويتر، من بينها مساعدة الطفل براك الشمري، انقذوا براك حسين، وكذلك علاج الطفل براك، والكثير من الدعوات والمناشدات الخاصة إلى مختلف الجهات والسلطات في المملكة السعودية، باعتبارها صرح كبير مجهز لعلاج الحالات الخطيرة، بسرعة التدخل لصعوبة حالة الطفل براك حسين، وإنقاذ حياته المعرضة للخطر، أو السماح له بالسفر ليتم علاجه بالخارج.

والجدير بالذكر أنه الآن يتلقى الرعاية الطبية داخل مستشفى الجهراء، وبلغ صدى تلك القضية العامة الآلاف من المواطنين داخل الكويت وفي انحاء الوطن العربي، بسبب التدهور الشديد في حالة الطفل براك حسين الصحية.

طبيعة مرض براك حسين

كتب العديد من المستخدمين والمتابعين لقضية حالة الطفل براك الكثير من التدوينات والمناشدات، للنظر في حالة الطفل والمسارعة باتخاذ الإجراءات القصوى للعلاج الطبي اللازم، ومن تلك التدوينات:

كتب السيد سعد العنزي، أن الطفل براك حسين لدية مشكلة صحية خطيرة، أدت إلى توقف القلب عدة مرات ولكن حفظة الله، والآن أصبح الاطباء في دولة الكويت عاجزين عن علاجه، إلا أن مستشفى في المملكة السعودية تبنت الحالة واعلنت استعدادها التام لعلاج الطفل، والآن نطالب كافة السلطات بسرعة إجلاء الطفل طبيا ليتلقى العلاج.

كما طالب مواطنون اخرون، بسرعة المضي في إجراءات إخلاء الطفل، الذي يرقد الآن ما بين الحياة والموت، والعمل على أنقاذه، ليتلقى العلاج في مستشفى الحرس الوطني السعودي الذي أعلن استعداده الكامل لعلاج الطفل وتبني الحالة الصحية له.